13 mars 2008

أعلام قبيـلة أيت وادريم

* * *
فيما يلي لائحة أعلام هذه القبيلة منقولة من كتاب
رجالات العلم العربي في سوس
للعلامة المختار السوسي

* * *

القرن الثامن الهجري

علي بن أيوب الركراكي : نزيل أيت وادريم بهشتوكة، عالم صالح وفي أولاده علماء وقراء. توفي في أوائل القرن 8 الهجري
القرن 14

عبدالله بن عمر البوشواري التيفيراسني
محمد بن عبدالله بن عمر البوشواري التيفيراسني : ابن السابق
الحاج عابد بن عبدالله بن عمر البوشواري التيفيراسني : ولده الثاني
عبدالله التيفيراسني
احمد بن محمد الهشتوكي : نزيل أيت سمك الفلاسي من أيت فالاس



عبدالله بن عمر البوشواري

أصله من تيفيراسين بقبيلة أيت فالاس التابعة لاتحادية قبائل أيت وادريم، من الشتوكيين الجبليين، علامة مدرس جليل قليل النظير في كثير من أحواله، وكان أحد معاصريه في الانكباب على التدريس في مدرسة سيدي أبي سعيد التسكدلتي، وله أخبار طيبة تدل على ورعه، أخذ عن علي بن سعيد الايلالني اليعقوبي – نسبة الى سيدي يعقوب الذي شارط هو وأهله في المدرسة التي بنيت على مشهده – وعن أحمد التمكدشتي، وأقبل على نشر المعارف بالتدريس والافتاء، وقد رأينا بعض آثاره، وكان صوفيا كبيرا، له خوارق تؤثر عنه، ولذلك كانت لشمسه طفاوة واسعة من الشهرة، ويدل كلامه على رسوخ الفهم، توفي سنة 1283 هـ

*********************

محمد بن عبدالله بن عمر البوشواري
ابن السابق، عالم حسن كوالده، وتخرج به، ثم خلفه في التدريس بمدرسته في بلده، وسمعته كبيرة غير أنها دون سمعة والده، ووقع خلاف بين المؤرخين في وفاته فمنهم من قال سنة 1316 هـ وفي مقيدات بعضهم سنة 1321 هـ

*****************************

الحاج عابد البوشواري

علم من أعلام قبيلة أيت وادريم الفلاسيين البوشواريين، ومن الشتوكيين الجبليين، وقد قال عنه العلامة المختار السوسي في كتابه المعسول
المشهور الطائر الصيت، وأصل اسمه هو عبدالرحمن البوشواري، أخذ عن العلامة الحاج علي التفلعزتي الايلالني، وربما أخذ عن أخيه أيضا، وله تمكن في الفنون، خصوصا النحو، فقد سمعت شيخنا الافراني يصفه بذلك، ويقول : كأن الاشموني وحواشيه بين عينيه، درس في مدرسة إيكونكا بأشتوكن، فخرج كثيرين، وشهرته الطائرة منشأها ولعه بالروحيات، لأنه نشأ في بيئة ذلك، مع سذاجة وطيب سريرة تتمشى عليه بها الحيل فيصدق كل حالم وحالمة، يألف ويولف، وكان من أركان ثورة أحمد الهيبة، أقامها بما له بين الناس، ثم انهارت تلك الأحلام، وظهر أن السيف أصدق أنباء من الكتب، آوى الى مدرسة تاكوشت بقبيلة أيت صواب، فربض فيها مزورا مرجو الدعاء، الى أن توفي يوم الجمعة 5 - 10 - 1350 هـ كما قيل عن عمر 70 سنة، وقد ولد سنة 1270 هـ ودفن في ضريح سيدي سعيد بتاكوشت أيت صواب
والبوشواريون الذين هو منهم ينتمون الى الشرفاء الكثيريين، وقد ذكر المؤرخون أنهم إخوان الوزانيين


* * *

Une erreur est survenue dans ce gadget