31 oct. 2008

تعريف قبيلة أيت الحسن

* * *


قبيلة أيت الحسن
--------------------

قبيلة أيت الحسن من القبائل التابعة لاتحادية قبائل أيت جمل إلى جانب قبيلة إزركيين وقبيلة يكوت وقبيلة أيت موسى اوعلي، مع العلم أن اتحادية قبائل أيت جمل هي بدورها تكون أحد جذعي الاتحادية الكبرى لقبائل تاكنا الصحراوية

وحدود قبيلة أيت الحسن من الشرق قبيلة الزوافيط وأهل كلميم ومن الشمال ايصبويا التابعة لاتحادية قبائل أيت باعمران، ومن الغرب قبيلة أولاد بوعطا التابعة أيضا لاتحادية قبائل أيت جمل، ومن الجنوب قبيلة أيت موسى اوعلي
--------------------------
وتنقسم قبيلة ايت الحسن إلى أربع فخدات رئيسية وهي
المويسات : وتتفرع الى عشائر وهي
ايت بوكزاتن : وتنقسم الى ايت داود اوعبد الله تم ايت يحيى
اينجورن : وتنقسم الى عشائر وهي اهل محمد والرويميات وايت عبد القادر
ايت بومكوت
اهل محمد الدليمي
---------------------------
وقبيلة أيت الحسن هي موطن المراكز التالية
لقصابي - وكلميم - وتسكنان - والدشيرة - والشويخات - ورأس الطارف - ولفتيك - تيلوين
---------------------------
وللعلم فإن هناك مجموعة قبائل صغرى الى جانب القبائل الكبرى المذكورة أعلاه وهي
قبيلة كأولاد بوعيطة : وهي موطن مناطق الفيجة
قبيلة مجاط : وهي موطن مناطق أخفنير
قبيلة لمياتقبيلة لميار
قبيلة توبالت
فبيلة الفيكات
: وهي موطن متاطق أخفنير- وطرفاية
---------------------------
معالم من تاريخ مدينة تكاوُوسْت في سوس
ورد ذكر مدينة تكاووست بسوس في كتاب (وصف افريقيا) للرحالة الحسن الوزان  الشهير باسم (ليون الافريقي) عندما زارها سنة 919هـ / 1514م فقال: مدينة كبيرة من أهم مدن سوس على الإطلاق، بها 8000 كانون، وسورها من التراب المدكوك، تبعد عن المحيط بنحو 60 ميلا، وعن الأطلس بنحو 50 ميلا الى جهة الجنوب، وهي من بناء الأفارقة، يجري نهر سوس على بعد 10 أميال منها (علق هنا المترجم المحقق: ظن بعضهم أن قرية الاقصابي بضواحي كولميم قائمة مكان تكاووست المندثرة، غير أنها لا تنطبق عليها الحدود والمسافات المبينة هنا، فهي بعيدة عن المحيط بـ 30 كلم وعن نهر سوس بأكثر من 175 كلم)، وفي وسط المدينة دكاكين كثيرة للتجار والصناع، وسكانها منقسمون الى ثلاث فرق يكاد القتال لا ينقطع بينهم، ويستعين كل فريق على الآخر بالأعرب الذين يناصرون هؤلاء تارة، وأولئك أخرى، بحسب ما يلقون منهم من أموال
الأراضي الزراعية بهذه المدينة كثيرة الانتاج والمواشي وافرة الأعداد، ويباع الصوف فيها بأبخس الأثمان، ويصنع منه الكثير من قطع الثياب الصغيرة التي يحملها تجار المدينة مرة في السنة الى تنبوكتو (مالي) وولاتة (موريطانيا) من بلاد السودان
ويقام السوق مرتين في الأسبوع، ويتأنق سكان تكاووست في لباسهم، ونساؤهم جميلات لطيفات، وهناك عدد كثير من الرجال سمر الألوان، لأنهم منحدرون من بيض وسود، وليس ثم حكومة معينة وإنما الحكم للأقوى
أقمت بهذه المدينة 13 يوما مع نائب الشريف السعدي، لشراء إماء سود يقمن بخدمة هذا الأمير وذلك عام 919هـ
-----------------------
وصف افريقيا : ترجمة : د/ حجي - و د/ محمد الاخضر
--------------------------


*

* * *

*

---------------------------

تحرير : محمد زلماضي


---------------------------

*

* * *

*

Aucun commentaire:

Une erreur est survenue dans ce gadget